أسباب تساقط الشعر و الوقاية منه

Spread the love

ظهرت مؤخرا بكثرة و بالخصوص لدئ نساء و في كل الفئات العمرية على حد سواء مما يجعل السيدات عرضة للبحث عن أدوية و مقويات للشعر قد تكون مضرة للشعر قبل أن تكون مقوية و مغدية له لكن لماذا لا نطرح دوما سؤالي وقائي قبل طرح السؤال العلاجي فلنقل ” ما هي الأسباب الرئيسية لتساقط الشعر؟ و العوامل التي ساعدت على حصول هذا المشكل ؟
يدهب جميع الخبراء و الأخصائيين إلى أن المشكل الرئيسي و الحلقة الأهم هو سوء التغدية الذي يؤدي إلى نقص في الحديد و بعض الأحماض الٱمينية في الدم هذا الأخير الذي يكون مسؤول عن تغدية فرو الرأس , و يؤدي نقصه إلى تساقط الشعر و يمكن تفادي تفاقم هذا المشكل بواسطة تغدية سليمة و الأخد ببعض حبوب الحديد البديلة مع الأخد بعين الإعتبار نقص المفرط للحديد أثناء فترة الحمل و الحيض.
و أيظا هناك عوامل وراثية تتسبب في تساقط الشعر و تلعب فيها الجينات دورا كبيرا و رئيسيا أو التقدم في السن كدلك .
و من العوامل المساهمة في تساقط الشعر عوامل كيميائية و هو ما سبق الإشارة إليه في مقدمة المقال , فالمواد الكيميائية المستخدمة في صباغة و تلوين الشعر فوضعها على بصيلة الشعر من شأنه التأتير عليها سلبا , فلا ضرر في إستخدام بعض الصبغات المؤقتة التي تكون أقل ضرر من الدائمة.
و يدخل في عوامل اتشاقط الشعر عوامل نفسية حيت يلجأ أحيانا المريض إلى حك شعره بقوة و جره مما يؤدي إلى تساقطه و قد يؤدي إلى الإصابة بالصلع , و بعض الأدوية الكيميائية تتسبب في الصلع مثل ٱدوية السرطان و الغدة الدرقية و الأسبرين و بعض الأدوية الهرمونية.
فمن الطبيعي سقوط عدد من الشعرات نظرا لأن عمر الشعرة ينتهي بين شنتين و ستة سنوات و أفظل وسيلة للحماية من تساقط الشعر هي التغدية الجيدة , و العناية بنظافة الشعر و إستعمال بعض حمامات الزيوت المغدية و الإبتعاد عن الأدوية المعروضة في السوق التي تكتف الشعر و تحمي من تساقطه إلا بإستشارة طبية و أستعمال أدوات التمشيط و غيرها خاصة بك للوقاية من الأمررض المعدية .
إن شعرك سيدتي نصف جمالك فبخطوات بسيطة أنت قادرة على الحفاظ عليه لٱن الوقاية خير من العلاج .

1 Comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *